البرير لـ(الصيحة): “الثلاثية” ليس لديها خطة لعقد “التحضيري”


الخرطوم ــ الطيب محمد خير   21مايو 2022م
نفى الأمين العام لحزب الأمة القومي الواثق البرير، أي تغييب لرؤية عضوية الحزب بالولايات، وقال إنها ممثَّلة داخل مؤسسات الحزب، مؤكداً أن زيارة الأمانة العامة للولايات هي نفرة لتعبئة جماهير الحزب في الولايات لبدء العمل التنظيمي للتحضير للمؤتمر العام للحزب، وإنها ستتم شاء من شاء وأبى من أبى.
وقال البرير في حوار مع (الصيحة) يُنشر اليوم، إن الحزب ليس طريقة صوفية ولا جمعية تعاونية حتى يأتي بالأشخاص ليشاورهم خارج المؤسسات، مؤكداً أن حزب الأمة حزب منظَّم ولديه مؤسسات يتم عبرها العمل الشوري، ولديه التزام صارم بالعمل عبر مؤسساته، وأضاف “وإن كان هناك تغييب لأي ولاية، فليأتي من يدَّعي ذلك بالدليل، لكن الحديث عن أن نأتي بفلان دون منصب أو موقع لمشاورته هذه ليست أدبيات حزب الأمة في العمل التنظيمي، وما يقال ويُروَّج له من قِبل أشخاص، يريدون تعكير صفو الحزب وخلق صراعات خارج الأُطر التنظيمية”، وأكد البرير أن هناك من لديه أشواق وأمانٍ أن يتفكَّك حزب الأمة ويتشظى، وقال “وهذا لن يتم، وسيظل الحزب المؤسسة السياسية الوحيدة المتماسكة في البلد”.
في سياق آخر، قال البرير، إنه ليس هناك أي دعوة تمت من قِبل الآلية الثلاثية لاجتماع تحضيري أو ملتقى، وإن الجدل الذي دار حوله كان معركة بغير معترك، وقال “الآلية غيَّرت رؤيتها في التعاطي مع الأزمة بشكل آخر عبر تشاورات مع القوى السياسية وحصرتها مع القوى السياسية المؤثرة، وبالتالي الحديث الدائر عن مُلتقى تحضيري والمعركة الإعلامية التي دارت بين القوى السياسية حول المشاركين، كانت معركة في غير معترك، لأن الآلية لم توجِّه أي دعوة لمؤتمر تحضيري أو اجتماع، وليست لها خطة بذلك في برنامجها، فقط اجتماعات تشاورية مع القوى السياسية”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!