ارتفاع عدد الموقعين على “الوثيقة التوافقية” إلى (80) كياناً وشخصية

الخرطوم- الصيحة

وقع تجمع الوفاق السوداني، بمقر المركز الأفريقي لدراسات الحوكمة والسلام والتحول الديمقراطي بالخرطوم اليوم، على مبادرة الوثيقة التوافقية لإدارة الفترة الانتقالية، بحضور عدد من رؤساء وقادة الأحزاب والكتل السياسية.

وقال رئيس تجمع الوفاق السوداني د. محمد الحسن الصوفي عقب التوقيع بحسب (سونا)، إن أهم ما يميز الوثيقة التوافقية عن غيرها  أنها تسعى لتحقيق تطلعات الشعب السوداني خاصة الشباب، بالإضافة إلى أنها تدعو لضرورة تحقيق السلام خلال الفترة الانتقالية والانفتاح على العالم الخارجي واستغلال الموارد البشرية والمادية لصالح البلاد، ودعا إلى أهمية توحيد الجهود للاستفادة من ثورة ديسمبر المجيدة وإحداث تغيير حقيقي.

وأكد الصوفي أن استتباب الأمن والاستقرار السياسي والحرية والديمقراطية ومحبة الآخرين أهم متطلبات هذه الفترة الانتقالية.

من جانبه، أوضح رئيس المركز الأفريقي لدراسات الحوكمة والسلام والتحول د. محمود زين العابدين محمود، أنه بتوقيع تجمع الوفاق السوداني على الوثيقة التوافقية اليوم بلغ عدد الكتل والأحزاب السياسية والمجتمعية ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات الوطنية الموقعة على الوثيقة التوافقية ثمانون.

وأكد محمود أن الوثيقة التوافقية تشخِّص المشكلة السودانية وستعمل على حل وتجاوز أزمة البلاد الراهنة، وقال إن الوثيقة مفتوحة لأهل السودان ولمن يريد أن ينضم إليها دون قيد أو شرط مع التركيز على الحل السوداني، وذكر محمود أن الوثيقة التوافقية تدعو كل المبادرات للانضمام إلى الوثيقة التي تحتوي في مضامينها الحلول العلمية والعملية لحل أزمة البلاد الراهنة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!