لجنة الأطباء تكشف عن أوضاع مأساوية بغرب دارفور وتوقف مستشفى الجنينة

الخرطوم- الصيحة

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، عن توقف تام بمستشفى الجنينة والمستشفيات الخاصة بولاية غرب دارفور، نتيجة لانفجار الوضع الأمني.

وقالت اللجنة في تصريح صحفي اليوم، إنه منذ اندلاع أحداث مدينة كرينك المؤسفة- 80 كلم شرق مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور للمرة الثانية خلال ثلاثة أيام- خرجت المستشفيات عن تقديم الخدمة لعلاج المرضى بالمنطقة ومصابي وجرحى الأحداث، وكذلك المستشفيات الخاصة نتيجة لحالة الذعر وفقدان الأمن المصاحب للأحداث.

وأضافت: حتى الآن عدد الضحايا الذين تم حصرهم داخل الجنينة 10 ضحايا (4 منهم من مدينة كرينك و6 من مدينة الجنينة) تم تشريح عدد 6 من الضحايا و4 لم يتم تشريحهم بعد.

وأكدت أن الضحايا والمصابين بالمدينة لا حصر لهم حتى الآن ولم يتم التحصل على تفاصيلهم بعد، وهناك صعوبات بالغة تواجه الكوادر الطبية والجهات ذات الصلة للقيام بدورهم.

وناشدت اللجنة، منظمات المجتمع المدني وشبكات حقوق الإنسان بالتدخل إزاء هذه الكارثة الإنسانية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!