جاد كريم يدعو لوحدة الصف ونبذ خطاب الكراهية

الخرطوم- الصيحة

دعا عضو مجلس السيادة الانتقالي مولانا يوسف جاد كريم، كافة مكونات المجتمع والقوى السياسية لنبذ الفرقة والشتات والتشظي وخطاب الكراهية، وإلى ضرورة أن يسمو الجميع عن الصغائر، وإعلاء المصلحة الوطنية على المصالح الذاتية، وإدارة حوار شامل وجاد دون إقصاء بما يضمن الاستقرار، مشيراً إلى ان الشعب السوداني لديه من الحكمة والقدرة ما يمكِّنه من إدارة ومعالجة أزماته الداخلية.

وأكد لدى مخاطبته مائدة الإفطار الرمضاني التي أقامها مساء السبت، بدار النفط في الخرطوم، بمشاركة عدد من أعضاء مجلس السيادة والوزراء والمسؤولين بالدولة، أكد ضرورة توحيد الجهود والرؤى، والعمل الجاد وصولاً لرؤية موحدة تضمن الخروج الآمن من الأزمة الراهنة، والعمل على بسط العدالة الكاملة وإيجاد الطرق المثلى لتحقيق تطلعات وآمال الشعب السوداني.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!