حكومة إقليم درافور تطالب بوقف الاقتتال بكرينك “دون شروط”

الجنينة- الصيحة

دعت الأمانة العامة لحكومة إقليم دارفور، إلى وقف الاقتتال القبلي ونزيف الدم في محلية كرينك بغرب درافور، دون قيد أو شرط حتى تقوم السلطات في الإقليم والولاية بواجباتها تجاه حفظ الأمن والاستقرار.

وأكدت في بيان على خلفية أحداث شرق سربا وشمال غرب كرينك، اليوم، أن الحرب ليست فيها رابح وخاسر بل الكل خاسراً، مشددةً على ضرورة الاحتكام لصوت العقل وتقديم الجناة للعدالة.

وندّدت الأمانة العامة بوقوع هذه الأحداث التي لا يقبلها العقل والمنطق في الشهر الفضيل، في الوقت الذي تجني ولاية غرب دارفور ثمار الزيارة الأولى لحاكم الإقليم مني أركو مناوي، وبعد الهدوء الذي أعقب أحداث شرق سربا وشمال غرب كرينك، حيث خلّفت الأحداث خسائر في الأرواح والممتلكات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!